-->
31401052685748304
recent
مواضيع عاجلة

المتابعون

الدليل المنهجي للأقسام المشتركة

الخط

الدليل المنهجي الخاص بتدبير التعلمات بالأقسام المشتركة


دليل الأستاذ

مدونة قسمي يقدم لكم ملفا على شكل PDF، يحتوي على الدليل المنهجي الخاص بتدبير التعلمات بالأقسام المشتركة.
وقد ارتأينا أن نكتب لكم مقدمة هذا الدليل كي تقرأونها،  وهذا سيؤدي إلى خلق نوع  من الحافزية لديكم  كي تحملو الدليل وتقرأونه كاملا ، الشيء الذي سيساهم على تطوير مدارككم و مهارتكم  في ممارساتكم المهنية داخل القسم .


مقدمة الدليل:


يشكل تحقيق  مبدأ الإنصاف في ولوج التربية والتكوين إحدى التحديات التي تواجهها المنظومة التربوية ، علما أن المدخل الحقيقي لتأمينه هو الإقرار بضرورة التوزيع العادل لخدمات تربوية ذات جودة دون تمييز مجالي، ويرتكز المبدأ على تهييء الظروف لجعل المدرسة قادرة على استقبال كل المتتعلمات و المتعلمين باختلاف حمولاتهم و طرق تصرفاتهم، ونظرتهم إلى محيطهم ، و متمكنة من تدبير تعليمهم بشكل ديموقراطي يهدف إلى تحقيق الفرص.

وعلى الرغم من الجهود الكبيرة التي بذلت في اعتماد صيغة المدارس الجماعاتية، و جعلها فضاءات لحل إشكالات التمدرس وتعميم تعليم جيد في الأوساط القروية، فإن الإنجازات لم ترق بعد إلى تحقيق كل الانتظارات . و تبقى الأقسام المشتركة في الوسط القروي و خصوصا المناطق النائية و الجبلية، إحدى الحلول الممكنة للمشاكل التي تواجهه منظومتنا التربوية في تنمية التمدرس، و حيث تسجل نسبة الساكنة القروية انخفاظا مطردا في ضوء الإحصاء العام للسكان و السكنى 2014 ، مما ينتج عنه تشتت الساكنة و قلة التلميذات و التلاميذ المسجلين.



لقد شكلت هذه الأقسام واقعا مستمرا و بنيويا في المنظومة ، بفعل عوامل حضرية و بنيوية ، استجابة لمبدأ إلزامية و تعميم التعليم، و تقريب المؤسسات التعليمية من المواطنين و المواطنات ، كما ارتبطت بمجموعة من التمثلات تنعكس سلبا على الممارسة الصفية و بالتالي تحول دون تحقيق الإنصاف و الجودة لمتعلمات و لمتعلمي هذه الأقسام. قد نقر ببعض الصعوبات لكن لا يمكن أن تكون عائقا أمام الإنصاف للمتعلمين، و إنجاز نتائج أفضل لما تحمله من إمكانيات و امتيازات إذا أحسن استثمارها عبر تطوير الممارسة الصفية، مدعمة بنزعة إرادية و وطنية في النجاح و التحدي.



و يقتضي المنطق السليم و الواقعي إيجاد حلول بيداغوجية و بدائل ديداكتيكية تلائم هذا الوضع وتتجاوز صعوبات و تحديات الممارسة الصفية على مستوى تخطيط و تدبير و تقويم التعلمات في الأقسام المشتركة.



في هذا الصدد  يشكل مشروع ''دعم التجديد التربوي لتعزيز الإنصاف في التعلمات بالأقسام المشتركة'' ، في إطار التعاون بين وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني و البحث العلمي، و اليونيسيف خلال الفترة الممتدة بين 2012 و 2016 ، و بشراكة مع المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية IRCAM ، لبنة أساسية في مسلسل تعزيز جودة التربية و تحقيق الإنصاف، و التصدي لعدم المساواة في التعلمات و إعطاء دينامية جديدة للعرض التربوي بالتعليم الإبتدائي بالوسط القروي.

يستهدف هذا المشروع وضع إطار منهجي لتدبير الأقسام المشتركة، و تجديد الممارسات البيداغوجية بها ، حتى تستجيب لتحقيق الإنصاف في التعلمات و في مختلف الأنشطة الصفية التفاعلية التي يمارسها متعلو مستويين مختلفين داخل نفس الفضاء وفي نفس الزمن الدراسي، إلى جانب دعم السيدات والسادة المفتشين والمكونيين التربويين، و توفير مستمر يخدم تنمية الكفايات المهنية للأستاذات و الأساتذة العاملين بالأقسام المشتركة، و قد تم إعداد هذا العرض التربوي بناء على تشخيص وضعية الأقسام المشتركة على المستوى الوطني ونتائج بعض التجارب الوطنية و الدولية في مجال تجديد الممارسات البيداغوجية .

لقد تجند فريق من الأستاذات و الأساتذة الممارسين بالأقسام المشتركة و المفتشين التربويين للتعليم الإبتدائي و مكوني المراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين من الأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين لكل من مراكش آسفي و سوس ماسة و الشرق، و بمواكبة من فريق للتأطير المركزي  يشرف عليه المركز الوطني للتجديد التربوي والتجريب، لإنتاج عدة بيداغوجية تتوخى مساعدة أستاذات أساتذة الأقسام المشتركة على تذليل ما يعترضهم من صعوبات . كما تراهن هذه العدة على جعل المتعلم (ة) يعمل و يترعرع في جو يسوده الإنصاف و يتمتع بالاستفادة الكاملة من الوقت الذي يقضيه في المدرسة ،  و ذلك من خلال توفير الأدوات المناسبة للواقع الذي يتعلم فيه ، حيث تنمي لديه الاستقلالية و دافعية التعلم و تؤهله للتعاون و العمل الجماعي.

كما سعى الفريق البيداغوجي إلى اقتراح عناصر تجديدية في الممارسة الديداكتيكية بالأقسام المشتركة اقتناعا  منه بأن النظام التربوي الفعال و الناجع  هو الذي يجدد نفسه باستمرار و يحاول أن يجد إجابات و حلول لمختلف الصيغ التربوية والبيداغوجية المطروحة  على الساحة التعليميةّ، مع تجنب التنميط و الوصفات الجاهزة ، عبر تجويد التأهيل المهني والتكوين المستمر والبحث التدخلي في هذا المجال .

و في مطلع سنة 2016 انطلقت عملية رصف العدة البيداغوجية وانتظامها مع التدابير ذات الأولوية ، و خاصة التذبير الأول المتعلق بمسارات تعلم جديدة للسنوات الأربع الأولى من التعليم الابتدائي تحقيقا للتجديد و التطوير المستمرين للعرض التربوي ، واستجابة لمتطلبات تعزيز وظيفة المدرسة الابتدائية بالوسط القروي في سياق الرؤية الاستراتيجية 2015-2030، و ما تضمنه من رافعات استراتيجية للتجديد تروم ترسيخ مدرسة مغربية جديدة تتجسد فيها مبادئ الانصاف و تكافؤ الفرص و الجودة للجميع و الارتقاء الفردي و المجتمعي.

و يستشرف هذا الدليل التربوي تحقيق 4 وظائف :

 - وظيفة إخبارية : يتيح للمدرسين و المدرسات و الفاعلين التربويين فرصة  تعرف حركية التجديد و التطوير في الأقسام المشتركة.
- وظيفة تكوينية : يقدم للأستاذات والأساتذة و باقي الفاعلين التربويين دعامة للتكوين الذاتي.
- وظيفة بيداغوجية : يتيح استثمار مقاربات و أدوات من أجل ضمان تناغم الممارسات الفصلية و تحقيق الفعالية والإنصاف.
- وظيفة ديدكتيكية : يساعد على كيفية إعداد الوضعيات التعلمية و كيفية تدبير صيغ العمل و الوسائل و تدبير الفوارق بالأقسام المشتركة.






لتحميل الدليل المنهجي للأقسام المشتركة من خلال أحد الرابطين الموجودة أسفله :
معاينة و تحميل
أو




لا تنسوا الإعجاب بصفحتنا على الفايسبوك :


ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

نموذج الاتصال
الاسمبريد إلكترونيرسالة